الكــــــــــــويت التي كـــــــــــــــــانت .......... الدريشة الأولى

الموضوع في 'الكويت التي كانت !..قلوبنا لها عنوان' بواسطة justice, بتاريخ ‏30 يونيو 2015.

  1. التباب

    التباب Active Member إداري

    لأشجار في البيت الكويتي القديم الخرس: بناء البيوت من النخلة والصيدلية هي البمبر

    • محمد علي الخرس
    أجرى الحوار: جاسم عباس
    الرعيل الاول في الكويت تخضرموا فترتي ما قبل النفط وما بعده، فقاسوا من الاثنتين وذاقوا حلاوتيهما، عملوا وجاهدوا وتدرجوا، رجالا ونساء، الى ان حققوا الطموح أو بعضا منه. ومهما اختلفت مهنهم وظروفهم فان قاسما مشتركا يجمعهم هو الحنين الى الايام الخوالي. «القبس» شاركت عددا من هؤلاء الافاضل والفاضلات في هذه الاستكانة الرمضانية..
    البيت الكويتي القديم كان يحوي اشياء مرتبطة بحياة ساكنيه، وعلى الرغم من المساحات الصغيرة فان كل حاجياتهم اليومية كانت متوافرة وتغنيهم احياناً عن السوق، والمرأة كانت تعنى عناية فائقة بكل قطعة في البيت، فرأس الماشية تقوم الام باطعامه والعناية به الى ابعد الحدود لانه مصدر الرزق والقوت، وحتى الاشجار كانت في البيت مصدرا للشفاء والسكن والطعام.
    العيش داخل البيت الكويتي القديم درس في حد ذاته، ومهارة وتراث يستحقان الذكر، خاصة بعد ايام البحبوحة التي وفرها اكتشاف النفط، لتبقى حية في ذاكرة الاجيال القادمة.
    التقينا محمد علي الخرس، باحث في التراث الكويتي ومستشار فني في وزارة الاعلام، وامين مركز الفنون الشعبية في المجلس الوطني، له دراسات وبحوث عن سكة ابن دعيج، والمهن الكويتية وكلماتها، وكتاب البيت القديم، ليحدثنا على عدة حلقات عن البيت القديم، كما شاركت في جمع المعلومات التراثية الباحثة مريم العقروقة.
    قال الباحث الخرس: في البيت الكويتي القديم اشجار لا غنى عنها، وحتى في الساحات والمزارع تجدها رازقة باذن الله تعالى، فهذه النخلة تخرج ثمراً كأنه آذان الحمر، وتنشق عن مثل الدر الابيض احسن من اللؤلؤ المنظوم، ثم تخضر كالزمرد، فتصفر كالذهب وتنضج فتكون كأطيب فالوذج أكل، ثم تيبس فتكون عصمة للمقيم وزاداً للمسافر، النخلة ولد تحتها المسيح (4)، وذكرها الله تعالى في كتابه العزيز اثنتين وعشرين مرة، أكثرها في معرض الغذاء، وهذه الآيات تدل على مدى عمق الارتباط بين النخلة والإنسان، حيث يرجع تاريخه إلى حوالي 7000 سنة.
    أضاف الخرس: عرف الكويتي قيمة النخلة وفائدتها، وهي ليست مقصورة على الثمار فقط بل تمتد وتتسع لتشمل الجذوع المستخدمة لأسقف المنازل، والسعف لصنع الحصير، والجريد الذي تصنع من الأقفاص وأسرة النوم، والكرب يتخذ منه وقوداً وعلامات لصيادي الأسماك والعذق مكنسة بعد أكل ثماره، ونتخذ من النخل التمر طعاماً مغذياً، والنواة علفا للمواشي، ومن الطعام (نواة) يصنع منه عسل وحلوى، فالكويت كانت غنية بالنخيل حول بيوتها وفي مزارع الجهراء والفحيحيل التي سميت على فحل النخلة، والفنطاس والشعب.
    وقال الخرس: من الذين اهتموا بزراعة النخل قديماً في الكويت رغم قلة الماء وشحه المرحوم الشيخ أحمد الفارس الذي زرعه في الفنطاس وفي الكويت، وأما الذين اهتموا بزراعته بعد الخمسينات فهم كثيرون ويأتي على رأسهم الأمير الراحل الشيخ جابر الأحمد الصباح طيب الله ثراه، وكذلك المرحوم صبيح الصبيح والمرحوم
    جاسم إبراهيم المضف، ومن نتيجة هذه الاهتمامات ازدادت أعداد النخيل في البلاد.

    البمبرة في المنازل والمزارع
    قال الخرس: شجرة البمبر كانت مزروعة في أكثر البيوت والمزارع كثيرة الأغصان عريضة الأوراق تمرها كروي الشكل، وبداخلها سائل لزج، كان الأولاد بعد أكل الثمرة يقذفونها نحو الحائط فتلتصق به، لذا فقد ترى الجدار القريب من هذه الشجرة مرموقاً بالعديد من هذا النوى.. وأحياناً كان الأهل يطلبون من أولادهم أكل الثمار بنواها اعتقاداً منهم انه علاج جيد لطرد الديدان من البطن، لذا فقد كان بائع البمبر ينادي على بضاعته قائلاً:
    «البمبر يقتل الدود
    ما يبيعه غير سعود»
    وعند العطار كان يُباع دواءٌ للسعال الديكي مكونٌ من ثمار البمبر المجففة ولسان الثور وبذور السفرجل ومواد أخرى تُغلى جميعها في الماء ثم يتناولها المصاب بهذا المرض.. أما السعال العادي فكان علاجه يقتصر على ثمار البمبر وحدها.

    الصفصاف.. والأثل
    ومن الأشجار المشهورة في البيت الكويتي أو خارجه خاصة في الشوارع الصفصاف، من فصيلة الصفصافيات، فإن وجوده داخل البيت كان أقل من شجرتي الأثل والسدر، وهناك صفصاف السلالين الذي تستعمل أغصانه الطرية المرنة في صنع السلال، والصفصاف المستحي للزينة، والارجواني منه هو الاشهر طبيا لان قشور الاغصان تحتوي على مركبات السالسلات، وهي مواد مسكنة للآلام، ومدرة للبول، ومضادة للالتهاب والحمى، وفي بيت الكويتي القديم كانت شجرة الصفصاف مصدرا للظل، ومكانا جيدا لصيد الطيور، وفي اغصانها القوية كان الاطفال يشدون حبال مراجيحهم، واليابس من هذه الاغصان كانوا يتخذونها وقودا، وكانت شجرة في البيت الكويتي شبيهة بالصفصاف تسمى «برهامة» اغصانها اكثر امتدادا واوراقها اعرض واكثر اخضرارا.
    وعن شجر من فصيلة الطرفائيات.. الاثل قال الخرس: اهل الكويت قديما كانوا يستخدمون خشب الاثل للوقود، وسقف اكواخ القرى من عوارض الاثل، وسرج الجمال منه، واوتاد الخيام ومناكيت التمر من خشب الاثل، وحتى الحمار يقتطع منه للمشعاب، والحفار محجابه والقصاب خشبته من هذه الشجرة، والناس اهتموا بزراعته سواء في بيوتهم في المدينة او في قراهم، فانتشرت في حولي والرميثية والمنقف والفنطاس وابوحليفة والصباحية والجهراء، وقامت هذه الاشجار كمصدرات للرمال، واصحاب البيوت حرصوا على زراعتها في ساحاتهم للاستفادة من ظلها وخشبها ولاصطياد الطيور، وزرعت قديما من مسجد الملا صالح ودروازة الجهراء منطقة ممتدة، وحتى الارسالية الاميركية غرست حول مستشفاها، وحول مساكن اعضائها في منطقة القبلة (الجبلة)، وزرعت اشجار الاثل في الشرق حول قصر دسمان، والشيخ خزعل، والسفارة البريطانية وبعض المساكن هناك.
    يضيف الخرس: واثل الخالد الذي كان يقع في شعب الخالد (مكان نادي الشعب البحري حاليا) ولا تزال احدى الاثلات قائمة حتى الآن، والنسوة كن يسترحن تحت ظلال الاثل، ويوقدن النار ويأكلن ويشربن بعد ان يفرغن من غسل الملابس، الاثلة لها ظل ظليل، وتزدحم عليها الطيور وكانت رزقا للاولاد عندما يصطادون طيور الربيع بالنباطة وبالفخ الذي يوضع تحتها .

    السدر.. والكنار
    شجرة النبق (الكنار) المعروف منه نوعان: أحدهما بري ذو شوك تمره صغير سيئ الطعم لا ينتفع به ورقه ولا يصلح للغسول، لذلك يسميه العرب «الضال» والآخر يسمونه «العبري» لا شوك فيه إلا ما ندر، ينبت على الماء (ماء المطر) وتمره النبق وورقه غسول، يقول ذو الرمة:
    «قطعت إذا تجوفت العواطي
    ضروب السدر عبرياً وضالاً»
    وقال الخرس: وأجود النبق بأرض هجر ذو حلاوة وطيب رائحة، يفوح فم آكله وثياب ملابسه كما يفوح العطر، والسدرة لها منزلة روحية سامية ذكرت في القرآن الكريم في سور: «النجم»، و«الواقعة»، و«سبأ»، فالسدرة لها تاريخ وقصص مع الخلق، ومن منطلق هذا أحيطت السدرة في الكويت بهالة من التبجيل والتوقير جعلت لها في نفوس الناس مكانة خاصة، فكان مكروهاً عندهم تكسير أعضائها، والتبول عليها أو تحتها، وفي منطقة الشرق كانت أربع سدرات تقام احتفالات بالقرب منها، ولكل فرقة سدرة النوبان، والحبوش، والقوادر، والرابعة الأخيرة كانت للبمباسة، نسبة إلى بمباسا، ومنطقة الشرق امتازت عن غيرها من مناطق الكويت بكثرة أشجار السدر خاصة خلف مخفر الشرق حالياً، ففي الفنطاس والجهراء وحولي سدر كان الناس يضربون خيامهم بالقرب منها لمدة شهر خاصة في فصل الربيع، وعن فوائد السدر، ذكر الخرس مدى استفادة اصحاب السدر وسائر الناس، منه: بيع ثمارها (الكنار) للاهالي خاصة الاولاد، استعمال اوراقها بعد سحقها بدلا من الصابون، ما زالو يستعملون اوراقها في غسل الموتى، الاستظلال تحت اشجار السدر في ايام الحر، اكثر الطيور تتجمع فوقها فيكون الصيد سهلاً، أغصانها وقود، وورقها علف للاغنام.

    • الأثل • شجرة الصفصاف • شجرة السدر • ريتاج تعشق البمبر • تحت السدرة (من لوحات: أيوب حسين) القبس





    16-09-2011, 07:37 PM
    البريمل
     
    آخر تعديل: ‏6 أكتوبر 2015
  2. التباب

    التباب Active Member إداري

    http://www.alqabas-kw.com/Article.as...&date=13012012
    من قديم الكويت عبدالناصر يؤيد استقلال الكويت وسيادتها






    [​IMG]

    إعداد يوسف الشهاب

    ما إن أعلنت الكويت استقلالها (يونيو 1961م) لتصبح دولة ذات سيادة بإلغاء اتفاقية 1899م، حتى خرج علينا الزعيم العراقي الأسبق عبدالكريم قاسم في مؤتمر صحفي عقده في 25 يونيو من ذاك العام، يدعي فيه أن الكويت فضاء سليب، وأن عليها العودة إلى الوطن الأم، وهو العراق، هذا الادعاء الكاذب وغير المسؤول أدى الى خروج تظاهرات صاخبة بالكويت، طافت الشوارع ووصلت الى قصر السيف، مطالبة الشيخ عبدالله السالم بتوزيع السلاح عليها للدفاع عن استقلال الكويت، وأطل الشيخ عبدالله السالم ـ طيّب الله ثراه ـ من شرفة قصر السيف والى جانبه الشيخ سعد العبدالله ـ رحمه الله ـ شاكراً للشعب الكويتي وقفته الشجاعة للدفاع عن استقلال وطنه، ومطالباً إياهم بالعودة إلى أعمالهم وترك الأمور للحكومة للقيام بواجبها في معالجة الأزمة.
    وقال ـ رحمه الله ـ للمواطنين إذا تأزمت الأمور، فأنتم الذخيرة والعمود الفقري.
    ومن جانب آخر، قامت الحكومة بإرسال عدد من الوفود لزيارة الدول الشقيقة والصديقة لشرح القضية وكسب التأييد لموقف الكويت وأحقيتها في الدفاع عن استقلالها وسيادتها، وكان من ضمن تلك الدول جمهورية مصر العربية، حيث ترأس الوفد الأمير الراحل الشيخ جابر الأحمد ـ طيب الله ثراه ـ وفي الإسكندرية التقى الوفد الكويتي الرئيس جمال عبدالناصر، كما يتضح في هذه الصورة، التي التُقطت في 29 يونيو 1961م، ويبدو فيها الشيخ جابر الأحمد في حديث مع الرئيس جمال عبدالناصر، ومن اليمين يبدو نائب الرئيس آنذاك أنور السادات، ثم أعضاء الوفد: المرحوم يوسف إبراهيم الغانم والمرحوم عبدالعزيز الصقر، والمرحوم نصف اليوسف، ثم حسين الشافعي عضو مجلس قيادة الثورة في مصر آنذاك، الجدير بالذكر أن الرئيس جمال عبدالناصر أكد للوفد موقف مصر الداعم والمؤيد للحق الكويتي في استقلال بلاده وسيادتها، والاستعداد للدفاع عنها ضد أي عدوان.





    24-07-2014, 04:08 PM
    البريمل
     
    آخر تعديل: ‏6 أكتوبر 2015
  3. السيب

    السيب Active Member إداري

    إعلان

    للتوضيح ......

    تسهيلا لتصفح هذا الموضوع فقد تم تجزئته الى أجزاء بحيث لا تزيد محتويات كل جزء عن 5 صفحات في كل صفحة 20 محتوى

    و عليه .. فإليكم رابطي أول جزئين ...

    رابط الجزء الاول


    الكــــــــــــويت التي كـــــــــــــــــانت ..........

    رابط الجزء الثاني

    الكــــــــــــويت التي كـــــــــــــــــانت .........الدريشة الثانية ..


    و كلما إحتاج الأمر في المستقبل ............. سوف نفتح جزء جديد


    تمنياتنا للجميع بالتوفيق قراءة و خيالا و تذكرا و معرفة .........
    و
    أجمل الذكريات
    و
    أسعد الأوقات



    عادت لنا الأيام فوق السفينة
    مرة معانا الريح ومرة علينا
    ............................. بين السفر والغوص رحنا وجينا
    ............... ومهما تصير الحال ما قط شكينا








     
    آخر تعديل: ‏16 أغسطس 2015
  4. السيب

    السيب Active Member إداري

    خنطل على الكويت التي كانت من الدريشة :
    .....................................................
    ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,...................................
     
  5. السيب

    السيب Active Member إداري

    تهاية الجزء الاول
     
  6. justice

    justice Active Member

    يوسف الهندي: ليلة مولدي عام 1943 هطلت أمطار غزيرة وكنت موضوعاً في طبق من الخوص فسحبتني المياه إلى الحفرة
    السبت 2016/9/24
    المصدر : الأنباء

    عدد المشاهدات 28228
    A+

    A-


    [​IMG]في ثانوية الشويخ عام 1963
    [​IMG]يوسف الهندي في ثانوية المزرعة عام 1974
    [​IMG]يوسف الهندي متحدثا الى الزميل منصور الهاجري خلال اللقاء قاسم باشا
    [​IMG]الهندي مع عدد من المدرسين والطلبةفي ثانوية عبدالله السالم
    [​IMG]
    [​IMG]مع الطلبة الكويتيين في جامعة الاسكندرية عام 1965
    [​IMG]طلبة القسم الداخلي بثانوية الشويخ عام 1964
    [​IMG]مع المرحوم فيصل عيسى مطر في مخيم بوبيان البحري
    [​IMG]خلال ممارسة النشاط الكشفي ومعه عبدالله القلاف
    [​IMG]يوسف الهندي مع الزملاء في الكشافة البحرية بمخيم بوبيان عام 1973
    [​IMG]في مصيف بحمدون اللبناني مع خالي غيث عام 1959
    [​IMG]الجد احمد الهندي رحمه الله
    [​IMG]الهندي في جامعة الاسكندرية عام 1963
    [​IMG]في مدرسة المتنبي المتوسطة مع الطلبة والمدرسين
    [​IMG]الوالد عبدالرزاق الهندي
    • عينت مدرساً في ثانوية عبدالله السالم لمادة الجغرافيا لمدة 5 سنوات
    • حضر يوماً ولي أمر فلسطيني وقلت له كنت أستاذي بالمدرسة الشرقية فقال هذا ابنك وأي خطأ وعدم استجابةعاقبه بشدة
    • في ثانوية الشويخ مارست أنشطة كرة القدم والتمثيل وكنت سريعاً بالجري وألعب جناح شمال
    • بعد جليب الشيوخ عملت ناظراً لمدة سنتين في ثانوية ابن العميد ثم أمضيت 18 سنة موجهاً لمادة الجغرافيا في العاصمة
    • جدي أحمد الهندي ولد في الهند وسافر إلى مكة المكرمة لأداء الحج وفي طريق العودة دخل الكويت وسكن في مسجد الرومي الحالي
    • سافرت إلى «القدس» في الستينيات وشاهدت الصخرة المقدسة وزرت نابلس والخليل ورام الله ومنعتني حرب 1967 من شراء بيت هناك
    • والدي عمل بحاراً على ظهر سفن السفر ثم الغوص مع أحد النواخذة واشترى مع عمي «شوعي » صغيراً وبعدها فتح دكاناً لبيع المسامير
    • درست في مدرسة المتنبي 4 سنوات في منطقة دسمان ثم انتقلت إلى «الشويخ » وكانت الثانوية الوحيدة في الكويت آنذاك
    • بداية دراستي كانت في المدرسة الشرقية بالقرب من مسجد المناعي وكنا نذهب مشياً
    • أشرفت على مقصف البيت رقم واحد في ثانوية الشويخ وبعت المشروبات الغازية والبسكويت
    • بعد الثانوية ذهبت في بعثة دراسية لجامعة الإسكندرية مع ابن عمي وتخصصت جغرافيا
    • عملت ناظر مدرسة في جليب الشيوخ وكان سكانها يقيمون في العشيش
    • شاركت بالثانوية في مجلة الحائط وانضممت إلى فريق الكشافة البرية والبحرية وشاركت في المخيمات الكشفية الربيعية والمخيمات الفرعية
    • في فترة عملي بمدرسة الرابية حصلت على بعثة كشفية إلى مكة المكرمة لأداء العمرة
    • عملت في ثانوية الرابية وكيل مدرسة وكانت تسمى الزراعية والمفارقة أنها لم يكن بها أشجار أو زراعة
    أجرى الحوار: منصور الهاجري - كاتب وباحث في التراث والتاريخ ومقدم برامج في الإذاعة والتلفزيون

    صفحات التاريخ تزخر بالقصص والعبر والدروس والمعلومات التي تلقي الضوء على الماضي، لكن ليس من الضروري دائما أن تلجأ إلى كتب التاريخ لمعرفة ظروف الحياة في الفترات السابقة.

    ضيفنا هذا الأسبوع يلقي الضوء من خلال ذكرياته عن أيام فترات حياته المختلفة على فترات من تاريخ الكويت تمتد إلى نهايات القرن التاسع عشر وبدايات القرن العشرين حينما قدم جده من الهند ليسكن هذه الأرض الطيبة.

    ولد ضيفنا يوسف عبدالرزاق أحمد الهندي في بدايات الأربعينيات من القرن الماضي، ودرس في عدة مدارس بمراحل التعليم المختلفة.

    يحكي لنا عن جده ووالده وكيف عاشا على أرض الكويت، كما يذكرنا بظروف الحياة المختلفة منذ منتصف القرن العشرين حتى الآن.

    في السطور التالية من اللقاء نتعرف على لمحات من مناحي شتى واجهها الكويتيون قديما وخاضوا غمارها.

    يستهل المربي الفاضل يوسف عبدالرزاق احمد الهندي حديث الماضي والذكريات بالكلام عن البدايات، فيقول: ولدت في منطقة الشرق في بيت والدي في 15/11/1943 خلف المستشفى الاميري وساحة البيت اربعة آلاف متر مربع، واذكر من جيراننا بيت محمد البستكي والنوري والنصرالله وبيت الشيخ فهد السالم وسلطان السالم والمسباح والعدساني ومحمد سعود الصباح والسكن في الكباره.

    يتحول الهندي سريعا الى الحديث عن مشواره بالتعليم، حيث يقول: بداية الدراسة في المدرسة الشرقية بالقرب من مسجد المناعي، وفي الصيف في ذلك الوقت لا يوجد سفر للدول الاخرى، فالوالد رحمه الله أدخلنا في مدرسة ملا احمد ملا رضا وكنا نذهب مشيا على الاقدام، والملا كان يحفظنا القرآن الكريم، وحفظت جزء «عم»، وكان المرحوم عبدالله اخي الكبير يعمل مدرسا في المدرسة الجعفرية، فكان احمد ملا رضا من تلاميذه وعمل فيها لمدة اربع سنوات.

    وبعد نجاحي في الشرقية، انتقلت الى مدرسة المتنبي ولمدة اربع سنوات، وتقع بالشرق في منطقة دسمان، وبعد اربع سنوات من الدراسة في المتنبي انتقلت الى ثانوية الشويخ، وكانت الثانوية الوحيدة في الكويت وفيها القسم الداخلي في بيت رقم 1 والناظر وقتها كان فؤاد سليم.

    أما الأنشطة فكانت كرة القدم والتمثيل واخي موسى كان يشارك في فرقة التمثيل، واذكر من اللاعبين مرزوق سعيد وحسين العسعوسي، كنت ألعب جناح شمال، كنت ألعب بالرجل اليمين احول الكرة للشمال، واضرب الكرة بالشمال، وكنت سريعا بالجري، وفي الثانوية لعبت مع فرق الانشطة بعد الظهر، وشاركت في مجلة الحائط عن انشطة القسم الداخلي، وتعلق المجلة على حائط المطعم فيقرأها الطلبة اثناء دخولهم للمطعم، والمجلة كانت يومية، وكان معي طالب واحد والكتابة كانت على السبورة المعلقة على الحائط، وكنت مشرفا على مقصف البيت رقم واحد، وكان الاستاذ عبدالله بشارة مشرف البيت، وابيع المشروبات الغازية والبسكويت، والبيع بسيط.

    السكن في القسم الداخلي

    عن القسم الداخلي في ثانوية الشويخ، يقول الهندي: تأسس القسم الداخلي في ثانوية الشويخ مع بداية افتتاح الثانوية، وقد سبقنا طلبة من الذين كانوا قبلنا يدرسون بالثانوية.

    وبعد عام دراسي بالثانوية انضممت الى القسم الداخلي، وكان نصيبي ان اكون في بيت رقم 1 وكان المشرف على البيت الاستاذ عبدالله بشارة، ومن بعد صلاة المغرب تبدأ المراجعة الجماعية حتى العاشرة مساء، وتبدأ فترة النوم وبعض الطلبة يستعينون بمشرف البيت اثناء المراجعة لأنه مدرس لغة انجليزية، وبعض الزملاء الذين سبقونا بالدراسة وهكذا.

    كل عنبر فيه 12 طالبا، واذكر معنا عبدالله الرجيب، واذكر ايضا تقديم ثلاث وجبات للطلبة، الفطور متوافر به جميع انواع الاكل للطلبة، والغداء يبدأ بعد نهاية الدوام المدرسي والعشاء يبدأ ما بين صلاتي المغرب والعشاء، ونذهب الى المسجد للصلاة.

    اما بالنسبة للانشطة فقد انضممت الى فريق الكشافة البرية والبحرية وشاركت في المخيمات الكشفية الربيعية والمخيمات الفرعية.

    اذكر ان المراجعة كانت جماعية بالقسم الداخلي، ومن احسن الاماكن التربوية التي ينضم لها الطالب كذلك شاركت بالنشاط الرياضي الذي يبدأ من بعد صلاة العصر في القسم الداخلي وخاصة كرة القدم.

    التخرج في الثانوية

    عن الثانوية العامة وذكرياته عنها يقول ضيفنا: تخرجت في الثانوية وتم اختياري لبعثة دراسية وسافرت مع ابن عمي وتخصصت جغرافيا في جامعة الاسكندرية وتوزعنا على جميع التخصصات وسكنت مع واحد وبعد ذلك تركني بعد نصف عام، كان بنفس العمارة كويتيون فقالوا تعال عندنا الغداء والعشاء ولمدة قصيرة استأجرت شقة مع ولد عمي ومحمد فهيد والايجار كان ما بين ست وعشر سنوات.

    وبعد 4 سنوات تخرجت وحصلت على الشهادة الجامعية بكالوريوس جغرافيا، وكان في الاسكندرية رابطة للطلبة الكويتيين يرأسها العبيدي ومن بعده رشيد الحصان ومن بعده عبدالله حبيب ومجموعة من الطلبة في الرابطة ودورها الاشراف على الطلبة وحل المشاكل مثل الرواتب المتأخرة او مع الجامعة أو عدم الدوام او الطالب المريض ومراجعة الطبيب، وامين الصندوق سالم الربيعة، رجعت الى الكويت وعملت جميع الأوراق وعينت مدرسا.

    مدرس بالثانوية

    عمل الهندي بعد ذلك مدرسا في المرحلة الثانوية ويقول عن ذلك: عينت مدرسا في ثانوية عبدالله السالم لمادة الجغرافيا والناظر جمعة ياسين ولمدة خمس سنوات والطلبة مجتهدون وممتازون يريدون العلم والتنافس بينهم شديد، وحضر يوما من الايام ولي امر فلسطيني واستقبلته وقلت كنت استاذي بالمدرسة الشرقية قال هذا ابنك وأي خطأ وعدم استجابة منه اضربه وعاقبه بشدة، ومن الزملاء المرحوم جاسم المطوع وفهد التمار وعبدالرحمن وقاسم غلوم، ومدرسون وافدون عرب والطلبة من الوافدين اكثر من الكويتيين واذكر المرحوم مجبل المطوع، وبعد خمس سنوات نقلت الى ثانوية الرابية وكيل مدرسة كانت تسمى الزراعية، واذكر حضر عندنا مدرس وقال الزراعية وبدون اشجار وزراعة، والناظر يوسف محمد الحمد والطلبة كويتيون وقليل من الوافدين، والطلبة متفاوتون بالدراسة لكن ليسوا كطلبة عبدالله السالم، وامضيت ثلاث سنوات ونقلت الى جليب الشيوخ ناظر مدرسة، والسكان كانوا يسكنون بالعشيش وكان معي وكيل، رحمه الله.

    وفي نفس فترة وجودي بالرابية حصلت على بعثة كشفية الى مكة المكرمة لأداء العمرة وكان معنا المرحوم الاستاذ علي حسن العلي، رحمه الله، في اجازة الربيع وكانت المجموعة من جميع المدارس وكانت الرحلة بالطائرة او بالسيارة حسب المناطق وامضيت ست سنوات في ثانوية جليب الشيوخ، الناظر عمله ليس بسهل تقع عليه مسؤولية كاملة فهو مسؤول عن الطلبة والمدرسين وعلاقته مع الادارة بالوزارة ومع الموجهين، وتقع على عاتقه مسؤولية كبيرة واهمها مع ولي الامر، وأي مشكلة مع الناظر، واما الانشطة فكثيرة، عندنا يوم الخميس وقبل الامتحان بشهر نعمل للطلبة دروسا مجانية للذين لا يستطيعون من الساعة الرابعة حتى المغرب وجميع المواد حسب رغبة الطالب ونختبرهم كل اسبوع وعشرة ايام لكن حصلنا على نتيجة طيبة وكان عدد البدون كبيرا، والطلاب المعيدون السنة اجمعهم في فصل واحد ونعطيهم القواعد، كنا نحصل على نسبة 70% من تلك الدراسة، التقوية في المساء في ثانوية الرابية او ثانوية جليب الشيوخ أو ثانوية ابن العميد لأني نقلت كناظر الى ثانوية ابن العميد بعد جليب الشيوخ.

    ويضيف الهندي: مضيت سنتين في ابن العميد وعندي وكيلان وفيها ستة وعشرون فصلا ووزعت الفصول الى قسمين لكل وكيل 13 فصلا يشرف عليها الوكيل بالكامل، وأبلغت المدرسين بأن الطالب إذا سأل سؤالا أجيبوا له عنه، وأما الفرق بين طلبة ثانوية الجليب وثانوية ابن العميد وطالب الرابية لا شك ان الظروف تختلف من طالب لآخر حسب ظروف ولي الامر، ومنهم الكثيرون وخاصة ابناء جليب الشيوخ.

    موجه بالعاصمة

    بعد العمل ناظرا جاءت مرحلة التوجيه التي يقول عنها ضيفنا: نقلت من ناظر ثانوي الى موجه مادة الجغرافيا، وأمضيت ثماني عشرة سنة موجها في العاصمة، والموجه العام المرحوم مهدي الحسيني، وذهبت الى فيلكا للتوجيه على المدرسة وبعد شهرين في العاصمة نقلت الى منطقة الاحمدي، وكنت يوميا اذهب الى مدارسها، واضافوا لي الوفرة والزور ورفضت الذهاب الى هناك، وكان ناظر الوفرة عبدالله الهاجري.

    أما منطقة الأحمدي فمن ضمنها مدارس الصباحية ومن الساعة السابعة والنصف اخرج من البيت في الضاحية، وكان مدير الأحمدي عبدالله اللقمان ومن قبله عبدالله التركيت.

    السفر إلى القدس

    لدى عمله موجها في الاحمدي حدث ان سافر الهندي الى القدس، ويقول عن تلك الرحلة: في تلك الفترة سافرت الى لبنان وفلسطين «القدس» ودخلناها عن طريق صديق فلسطيني وانتظرني في منطقة اسمها باب العامود، وسكنا بفندق بالقدس، ومنها سافرت الى نابلس والخليل ورام الله، والتقيت كويتيين يريدون شراء بيوت فقلت: ان شاء الله اذا الله رزقني اشتري بيتا، المهم خرجنا ولم نعد بسبب حرب عام 1967.. وهناك شاهدت الصخرة المقدسة.

    عادل منصور فلسطيني اعطاني عنوانه وزرته في بيته وأمضيت فترة خمسة عشر يوما في القدس وأديت الصلاة في بيت المقدس ومعي عبدالله التركيت وكان الوالد موجودا وكنت دائما متعلقا بوالدي.

    طلب التقاعد

    تقدمت للتقاعد عن العمل، ولكنني تراجعت لوفاة الوالد وأمضيت سنتين بعد وفاته، وكنت موجها، وحاليا اشتغل بالأعمال الحرة بعد التقاعد.

    المرحوم جدي

    عن جده، رحمه الله، يقول ضيفنا: ولد جدي احمد الهندي في الهند وسافر الى مكة المكرمة من (بنارس) في الهند واتجه الى مكة مع شقيقتيه مريم وفاطمة لكن احداهما توفيت في البصرة أثناء السفر الى مكة والثانية اكملت معه الحج، وفي طريقهما للعودة دخلا الكويت، وكان جدي يسكن في مسجد الرومي الحالي الذي يريدون هدمه وسكنت معه شقيقته، شاهده احد المصلين وسأله: دائما اراك موجودا في المسجد فما قصتك؟ فقال: انا وأختي قادمان من مكة وليس عندنا سكن فسكنا هنا في المسجد، وأنا غير متزوج، فقال له عبدالرحمن الهدهود: انا ازوجك اختي وأنت زوجني اختك، فتم الاتفاق بينهما على الزواج، اخت جدي زوجة الهدهود انجبت منه الاولاد والبنات. وجدي رزقه الله بولد اسمه عبدالرزاق وهو والدي.

    جدي وعائلته وعمله

    جدي أحمد من زوجته ثلاثة أولاد من بنت الهدهود وهم عبدالرزاق وعبدالعزيز وعبدالوهاب وابنتان لطيفة ومنيرة، منيرة متزوجة من حسين القطان، ولطيفة زوجها خليفة الصلاحات، وتعلم الحاج أحمد الهندي ختان الأولاد وحلاقة الرأس وخلع الأسنان من رجل هندي اسمه محمد أمين وبرع في عمله، ومن بعده ابنه عبدالوهاب اشتغل بختان الأولاد.

    محمد صالح ولد عبدالوهاب الهندي اشترى أرضا كبيرة مساحتها أربعة آلاف متر مربع حاليا مبنى طب الأسنان مقابل الأميري وأنا ولدت هناك، من الجيران محمد البستكي والنوري والنصر الله العدساني وبودي وسلطان السالم والمسباح وسيد يعقوب، البيت فيه غرف قليلة والأرض كبيرة.

    ولدت عام 1943 في بيت جدي، وفي الليل نزلت امطار غزيرة وكنت طفلا صغيرا جدا، الوالدة وضعتني في الطبق وملفوف على الأرض، الامطار الغزيرة عملت فتحة كبيرة بحائط (الكبر) من الجهتين، فسحبني السيل للخارج وسقطت بالحفرة الموجودة في حوش البيت وبدأت الوالدة في الصراخ وحضر الرجال ونزل أحد الأقارب ورفعني من الماء وأنا بداخل الطبق المصنوع من خوص النخل، والله سبحانه وتعالى اعطاني العمر وانقذني من الغرق، رحم الله والدتي ووالدي، والحفرة التي سقطت بها وفيها الماء كان جدي يأخذ منها الطين لبناء الغرف فتكونت حفرة.

    نحن الآن احفاد احمد الهندي والد الثلاثة عبدالرزاق وعبدالعزيز وعبدالوهاب واختين، تكونت عائلة الهندي من هؤلاء، والآن اعداد كبيرة منهم من توفاه الله ومنهم من يعيش في بيته مع أسرته عبدالعزيز أولاده عبدالحميد وعبدالمجيد وعندهم أولاد والأولاد عندهم أولاد. نحن ابناء عبدالرزاق ثلاثة موسى ويوسف وعبدالله وثلاث بنات.

    الكشافة الكويتية

    عن مشاركته في الكشافة يقول الهندي:شاركت في الكشافة عندما كنت طالبا في المدرسة الشرقية وفي ثانوية الشويخ كنت بالكشافة البحرية والبرية، وشاركت في المخيمات السنوية في الفنيطيس وسافرت مع الكشافة.

    حياة الوالد

    عن والده وحياته كيف كانت يقول ضيفنا: ولد في الكويت في بيت لجده لأمه وحفظ المصحف الشريف وكان يكتب كتابة بسيطة وعمل بحارا على ظهر سفن السفر وبعد ذلك ركب سفن الغوص سنة واحدة مع أحد النواخذة، لكن جدي اعطاهم مبلغا بسيطا مع عمي، واشتروا عبدالوهاب شوعي صغيرا وركبوا فيه للغوص، والغوص مهنة متعبة فتركوا هذه المهنة وباعوا الشوعي، الوالد فتح له دكانا يبيع المسامير وذلك بعد والده جدي أحمد وبعض مشتقات الحديد مقابل سوق الحدادة واستثمر في عمله ويستورد بعض الحديد من ايران، عمي عبدالوهاب اشتغل بدلا من جدي وعمي عبدالعزيز فتح محلا لبيع البخور في سوق الحريم، في البداية والدي وأعمامي اشتغلوا بالتجارة.
     
  7. justice

    justice Active Member

    عادل المشعل: دخلت «غينيس» بأطول لوحة في العالم .. وفي طفولتي كنت أرسم بالمدرسة بسبب كره جدي للرسم
    السبت 2016/10/8
    المصدر : الأنباء

    عدد المشاهدات 28394
    A+

    A-


    [​IMG]
    [​IMG]الشهيد الشيخ فهد الاحمد متوسطا الفنانين محمد الشيخ وعادل المشعل وسعود الفرج وابراهيم اسماعيل في جمعية الفنون التشكيلية عام 1981
    [​IMG]المشعل مع المرحوم الشيخ ناصر سعود الناصر الصباح
    [​IMG]وزير الشؤون الاسبق المرحوم حمد الرجيب مع علي الحويل وعادل المشعل عام 1980
    [​IMG]عادل المشعل مع عبدالرحمن المضاحكة والسفير علي الهيفي
    [​IMG]عادل المشعل مع الفنانين عبدالعزيز ارتي وعبدالرضا باقر وابراهيم اسماعيل والناقد فاروق عبدالعزيز عام 1980
    [​IMG]وزير الشؤون الاسبق المرحوم حمد الرجيب متوسطا رئيس ومؤسسي جمعية القادسية
    [​IMG]عادل المشعل مع الزميل منصور الهاجري خلال اللقاء محمد هاشم
    [​IMG]
    [​IMG]لوحة رقصة للفنان عادل المشعل
    [​IMG]لوحة بدون عنوان
    [​IMG]المشعل مع مجموعة من العاملين في تعاونية القادسية
    [​IMG]لوحة بائعة الخام من اعمال المشعل
    [​IMG]
    • جدي كان يذهب إلى سينما الفردوس لمشاهدة الأفلام الهندية وكنت أذهب معه
    • ولدت في منطقة المرقاب القديمة والتحقت بمدرستها الابتدائية ومع انتقال الوالد إلى منطقة النقرة انضممت إلى «الفارابي»
    • التحقت بالكلية الصناعية بعد المرحلة المتوسطة وتخرجت بعد أربع سنوات متخصصاً في التبريد
    • أول عمل لي كان في تلفزيون الكويت قسم السينما لمدة سنتين وعملي تحميض الأفلام وكنا نستخدم الأحواض وفيها ماء ونضيف عليه مواد كيميائية
    • في الابتدائية كنت «أشخبط» بقلم الرصاص أو بالفحم.. وفي يوم من الأيام أحضرت «الكاز» في «البطل» فحسبته أختي الصغيرة ماء وشربته
    • عملت في وزارة الكهرباء والماء بمختبر الخلط والدمج وعندما فُتح قسم جديد للمختبر كنت مع المجموعة الأولى
    • عام 1979 ترشحت لانتخابات جمعية القادسية وكنت «احتياط أول» لمجلس الإدارة فدخلته حتى عام 1991
    • عندما تم منع السجاير في التعاونيات خسرت كل جمعية 60 ألف دينار
    • بعد «الصناعية» سافرت إلى القاهرة للالتحاق بجامعة حلوان وهناك تخصصت في الكيمياء والدراسة كانت أربع سنوات
    • أنا المنسق العام لسوق عكاظ العربي الأول في القاهرة وشاركت في إحياء الفكرة
    الفن أحد أهم معايير رقي الشعوب. ضيفنا هذا الأسبوع الفنان عادل المشعل له باع كبير في مجال الفن التشكيلي، حيث أحب الرسم منذ الصغر وكان هوايته التي نمت مع الوقت لتزهر أعمالا فنية رائعة وبخلاف الرسم كان له نشاط تعاوني بارز بدءا من نهاية السبعينيات.

    يحدثنا خلال هذا اللقاء الشائق عن مشواره الدراسي وأنشطته خلال التعليم وكيف درس في الكلية الصناعية بعد المرحلة المتوسطة ثم سافر إلى القاهرة للدراسة في جامعة حلوان وغير تخصصه من التبريد إلى الكيمياء.

    وعاد ليعمل في تلفزيون الكويت ثم في وزارة الكهرباء.

    في السطور التالية حكايا وقصص شيقة وجميلة وممتعة إمتاع الفن لمتذوقيه، مع الفنان عادل المشعل، فإلى التفاصيل:

    في بداية اللقاء يشرع الفنان التشكيلي عادل فهد المشعل في الحديث عن ذكريات الماضي وأيامه الجميلة بالكلام عن البدايات وأيام الصبا والطفولة، حيث يقول: ولدت في منطقة المرقاب القديمة، والبداية كان تعليمي في مدرسة المرقاب الابتدائية، ولكن الوالد بعد ذلك انتقل الى منطقة النقرة للسكن فيها فالتحقت بمدرسة الفارابي، ومن ثم انتقلت إلى مدرسة عبدالعزيز الرشيد، ولكن بينهما مسافة طويلة، ومن ثم الوالد انتقل الى منطقة القادسية فالتحقت بمدرسة سيف الدولة، ومن ثم إلى مدرسة القادسية المتوسطة، وحصلت على الشهادة المتوسطة، وكانت الكلية الصناعية تقبل الطلبة خريجي المرحلة المتوسطة فالتحقت بها طالبا، وبعد أربع سنوات تخرجت منها وكنت متخصصا في مادة التبريد، وبعد النجاح التحقت بجامعة حلوان، وهناك غيرت التخصص والدراسة كانت أربع سنوات، وكان تخصصي كيمياء، وبعد التخرج رجعت إلى الكويت وبدأت حياتي العملية والوظيفية.

    العمل والتدرج فيه

    بعد التخرج في القاهرة التحقت بأول عمل في الكويت وكان نصيبي تلفزيون الكويت قسم السينما مع المرحوم بدر المضف وعبدالوهاب سلطان ولمدة سنتين وعملي تحميض الأفلام ونستخدم الاحواض وفيها ماء ونضيف عليها مواد كيميائية، وبعد سنوات انتقلت الى وزارة الكهرباء والماء في مختبر الخلط والدمج وخلط المواد مع الماء، وأول ما حضر محمد القيسي، وتم فتح المختبر قسم جديد، وكنت مع المجموعة الأولى وبعد فترة عام 1979 رشحت لانتخابات جمعية القادسية.

    الجمعيات التعاونية

    عن العمل في الميدان التعاوني يقول المشعل: رشحت نفسي لانتخابات جمعية القادسية وكنت احتياط اول (لمجلس الادارة) يعني اي عضو في مجلس الادارة يستقيل أدخل مكانه وبالفعل قدم عبدالوهاب بوقريص استقالته فدخلت مكانه منذ عام 1979 حتى عام 1991 طبعا الجيش العراقي دمر الجمعيات التعاونية وسرق ما فيها.

    بعد التحرير كنت أسكن في منطقة القرين فشاركت بعض سكان المنطقة وأسسنا لجنة مؤسسين لإنشاء جمعية القرين، وكنت رئيس لجنة التأسيس وبذلك الوقت كان الاستاذ محمد الكندري الوكيل المساعد لشؤون التعاون رشحني وكان سمو ولي العهد وزير الشؤون، وكنت موظفا بالكهرباء وكانت الجمعيات تبنى على نفقة المؤسسين، لأن بعد الاحتلال ما عندنا رأسمال، طلبت مقابلة الأمير الراحل المرحوم الشيخ جابر الأحمد فقابلته شرحت له ظروفنا في بناء جمعية القرين وطلبت منه بناء جمعية القرين، وفي نظام التأسيس إذا جمعنا مائة ألف يمكن تشكيل مجلس ادارة، لكن لم يتم تجميع المبلغ فلم نستطع عمل مجلس ادارة، اعلنا عن العمل تقدمت اربع شركات وكنت المشرف على العمل وتم البناء، وكنت نائب رئيس مجلس الادارة، كانت جمعية صباح السالم تريد الجمعية فطلبت مقابلة سمو ولي العهد عندما كان وزير الشؤون وقلت له لا يحق لجمعية صباح السالم أن تأخذ جمعية القرين فوافق على أن الجمعية مستقلة للقرين، وتم تخصيص ثلاثة بيوت حكومية بجمعية القرين وتم افتتاح الجمعية في البيوت الثلاثة وموافقة من الشركات لتزويد الجمعية بالمواد الغذائية وتم افتتاح الجمعية، وبعد سنتين قدمت الاستقالة من جمعية القرين، كانت المنطقة كلها القرين وفيها خمسون فرع جمعية، حاليا مبارك الكبير والقرين جمعية، والقصور والعدان جمعية، وكان اول رئيس لجمعية القرين جمعان الملعبي وكنت نائب الرئيس.

    أيام جمعية القادسية رشحت وعينت في اتحاد الجمعيات وفيها بالإعلام والعلاقات العامة في اتحاد الجمعيات وكان الرئيس الحويل ومن بعده عبدالرحمن المضاحكة ومن بعد ابو حديدة وبعد ستة شهور وكان معنا السفير علي الهيفي وكان بالاتحاد امين السر.

    والمضف والنصف وعدد خمسة وثلاثين عضوا عن كل جمعية واحد حاليا ؟؟؟؟ الاتحاد وحاليا تسعة الانتخاب داخلي من بين الاعضاء تم تقليص العدد وتتوزع اللجان اهم لجنتين الاسعار والمشتروات لجنة كبيرة والتوريد باسم الاتحاد.

    عامل الرف بالجمعيةويضيف المشعل: عامل الرف يفرض نفسه داخل الجمعية كيف يحضر واحد من الموردين يسأل ما هو نوع المعكرونة وخبرته بالعمل واتفاقه مع الشركات يصبح مسؤولا عن الرف، اذكر ايام الشعير والشوار عمل بنا مشكلة كاملة يتردد الاسم عن الارتفاع وناقشنا الموضوع بان يحول الى الجمعيات وكان يباع بالسوق وعندنا موضوع السجاير وكنت يومئذ امين سر الجمعية.

    مكافحة التدخين

    وتم منع السجاير والخسارة كبيرة على الجمعيات، ستين الف دينار كل جمعية، لان الشركة الأم تعطيك على الرف مبلغا لان من يريد الشراء من الجمعية سجاير يشتري اغراض ومن يريد شراء سجاير من الجمعية ويمنع يشتري من اي بقالة فغير ممنوع عليه الشراء من الخارج هنا الجمعية خسرانة.

    لماذا المنع بعض الجمعيات حتى الان لا تبيع السجاير ولا تباع لمن دون الواحد والعشرين.اذكر في يوم من الأيام موجود بالجمعية وحضر عندي ولد بالعاشرة من عمره وطلب سجاير لوالده، سألته: اين والدك؟ فقال: مريض لا يستطيع الحضور، من سعر العلبة 150 فلسا الى الان السعر عالي.

    ايضا المجاني وبرسم البيع لنفرض احضرت اغراضك للبيع والجمعية اشترت منك كرتونين، بعض المبتدئين يبعث واحدا من اصدقائه يشتري الكرتون مثلا حليب اطفال وأي مواد ويذهب التاجر ويعرض مواده مرة ثانية ويقول لهم بضاعتي جيدة لا يوجد على الرف فتشتري منه الجمعية.

    اربع كراتين

    ويدخلون الكراتين للمخازن مثلا الشركات الكبيرة واسمها مشهور يعطونهم الشيك مباشرة من دون اجل أما الشركات الصغيرة والحديثة فبعض الجمعيات فيها ما بين اربعة عشر فرعا وخمسين فرعا مثل جمعية القرين بعضها مواد يومية مثل الخبز والحليب له تاريخ طويل الامد.

    عملنا برنامجا لاتحاد الجمعيات اسمه لقاء الخميس نتحدث فيه عن الاسعار التي زادت والاسعار التي انخفضت والناس مستفيدة، وكنت اقدم البرنامج وكان لي لقاء مع المسؤولين في الوزارات ولولا الشؤون تساند الجمعيات لخسرت الجمعيات وهي معرضة للسرقة من بعض الذين يعملون بها بقانون الشؤون مساندة قوية للجمعيات والمسؤولون فيها ناس حريصون على العمل.

    وكذلك الشؤون تشرف على جمعيات النفع العام ولها ميزانية اثنا عشر الف دينار تصرف عليها ومحسوبة اماكن صرفها مثل الايجارات والرواتب.

    الترشيح والانتخابات

    عن عملية الترشيح للانتخابات يقول ضيفنا: عندما يبدأ موعد الانتخابات للجمعيات فان كثيرا من الشباب يترشحون ويكونون مجاميع ويزورون الدواوين ولها اسباب كثيرة ومنها ان النظرة بعيدة تقول: أنجح في الجمعية ومنها أترشح لمجالس الامة والبلدي في الدائرة التي أنتمي لها.

    والبعض يعمل داخل الجمعية في اللجان ويخدم اصدقاءه بإدخال بضائعهم في الجمعية، ومنهم من يفتح ديوانا يستقبل الاصدقاء، التحقت بعدة جمعيات من الترشيح والانتخابات حتى جمعية عدم التدخين والعلاقات العامة وكان رئيس مجلس الإدارة الاخ بدر المديرس وكنت امين السر لمدة ثلاث سنوات، وبعدها التحقت بنادي السينما معي حسين ؟؟؟؟الحوالد؟؟؟؟ وعبدالمحسن النجار حاليا امين السر في نادي السينما.

    سوق عكاظ

    وعن دوره في احياء فكرة سوق عكاظ يقول الفنان عادل المشعل: معروف ان سوق عكاظ منذ صدر الاسلام للشعر العربي، واما حاليا ففكرته بدأت منذ الشهر الرابع من هذه السنة 2016 وأنا المنسق العام لسوق عكاظ العربي الأول الذي سيقام في القاهرة.

    وصار اجتماع بين مجموعة من السعودية والقاهرة ويكون عن الشعر والسينما والفنون التشكيلية والقصة والتصوير والأفلام القصيرة والوثائق التاريخية والأفلام يوم 18/10/2016 يفتتح في الاوبرا في القاهرة بمشاركة 18 دولة وفرق شعبية موسيقية وأنا ادير الحفل وترشحت من القاهرة والمرشح ان يكون كاتبا وسينمائيا مثلا عندي من لبنان هدى المهتدي وهي شاعرة ومذيعة وأديبة.

    المصاريف على السعودية والقاهرة، ودول الخليج العربي جميعها مشاركة.

    من 1/10/2016 يغلق باب المشاركة وإعلان النتائج فنختار واحدا من بين المشاركين في جميع المواد المشاركة نجمعها من 1/6/2016 حتى 1/10/2016.

    اخترنا القاهرة بهذا الشهر لانتصارات اكتوبر وللثقافة والأدباء والشعراء الموجودين في 10/10/2016 تحضر الوفود حتى 16/10/2016 بعدها يبدأ المهرجان.

    حقوق الإنسان

    أما نشاطه في مجال حقوق الإنسان فيقول عنه:التحقت بجمعية حقوق الإنسان والرئيس المرحوم جاسم القطامي ونائبه علي البغلي ومها البرجس وآخرين وكنت عضوا في لجنة الانشطة والفعاليات ورئيسة اللجنة مها البرجس وعندنا ايضا لجنة البدون ولجنة حقوق الإنسان ولها ميزانية من الدولة ومدعومة من المتبرعين، في حياتي خططت لبرنامج مثلا أستيقظ من النوم وأسبح وأروح النادي أتدرب للسباحة ومن الخامسة حتى التاسعة أرجع للبيت وأدخل المرسم حتى أذان الظهر وبعد ذلك أخرج لعمل ما.

    وأرجع بالرابعة وأتغدى وأروح لجمعية الحقوق، وحاليا في جمعية السينما وحاليا نائب رئيس اتحاد السباحين العرب، وهذا الاتحاد دوره اننا نبعث دعوات، ودوري هو انني اكتب عن المناطق الجديدة وازورها، فدوري هو نائب رئيس الاتحاد واكتشف اشياء ما كنت اعرفها وبعد ذلك اكتب عن الدولة التي زرتها ودوري كصحافي اكتب بأمانة وأتعرف على ناس وعملت اطول لوحة في العالم ودخلت بها موسوعة «غينيس» لوحة اطفال عن طريق شركة اختارتني.

    واللوحة طولها اربعمائة متر ونشرت في الافنيوز ولكل طفل متر يرسم عليه والعمل لمدة يوم واحد وانتهت في يوم واحد، ايضا في تلفزيون دبي اختارتني بروين حبيب وطلبت مني عرض اعمالي، عندنا في الكويت مشكلة التسويق، وعدم شراء لوحات الفنان، لو ان الوزارات تشتري لتزيين جدار الوزارة على الاقل فان الفنان سيستفيد.

    الأسرة والأولاد
    عن اولاده، يقول الفنان المشعل: اولادي كلهم فنانون، البنت مدرسة رسم ولكن لا تدخل معارض، عبدالله دخل مرتين في معارض، اقول للفنانين ان العجلة والسرعة لا تنفع للفنان بعضهم مستعجلون لعمل معرض اقول لهم تأن وينبغي ان تتمكن من عملك اولا.

    فنون الرسم

    عن بدايات موهبة الرسم لديه، يقول المشعل: عندما كنت في المرحلة الابتدائية كنت اشخبط بقلم الرصاص او بالفحم ولا توجد الالوان الحديثة، واذكر انني في يوم من الايام احضرت الكاز (الكيروسين) في البُطل (قنينة) واختي الصغيرة حسبته ماء فشربته، وادخلناها المستشفى والحمد لله صارت احسن، واما في المرحلة المتوسطة فكان يوجد الاستاذ غازي الشرقاوي وكنت اعزف موسيقى على الاكورديون، وكان الاستاذ كثير الغياب وكنت من ضمن فرقة النشاط في المدرسة والاستاذ مشغول بالخارج والنشاط المدرسي ممتاز ويستطيع الطالب ان يمارس جميع الالعاب.

    ويوجد ما يسمى بالمباحث هو الذي يختار الطلبة كل حسب هوايته اذا كان ممتازا بها، سواء الالعاب الرياضية أوالموسيقية، ويستطيع الطالب ان يمارس هواياته بالنادي الشباب، فمثلا تم اختياري الى الفنون التشكيلية من المدرسة واستاذ الرسم وقف بجانبي ورأى رسمي جيدا فقال: اريد ان آخذك عندي بالمرسم واخبر استاذ الموسيقى بذلك لكي اخرج من الموسيقى.

    وتمت الموافقة بين المدرسين وقال عندي مشروع كبير نعمله في المدرسة وهو غزوات الرسول صلى الله عليه وسلم وتم اختيار اثنين من الزملاء فصرنا ثلاثة وطول اللوحة 4 × 4م، استاذ الرسم يخطط ونحن نرسم ونلون.

    عندي مشكلة في البيت ان جدي لا يحب الرسومات مع العلم انه كان يذهب الى سينما الفردوس لمشاهدة الافلام الهندية وكنت اذهب معه، ولكنه لم يكن يحب الرسم، فصرت ارسم بالمدرسة وتوفي جدي في العام 1980.

    وفي يوم من الايام كنت خارجا من الجمعية وشاهدني الاستاذ محمود رضوان فقال نحن نعيد تنظيم الجمعية وكان كل من علي نعمان والفرج وحميد خزعلي مدرسين واشتغلنا بتنظيم الجمعية وعملنا معارض.

    اول ما التحقت بالجمعية في 13/5/1970 اعطوني شيئا يسمى الطبيعة الصامتة، الخطوة الاولى وهي تعودك على اشياء كثيرة للعمل الفني ومنها التمرين بقلم رصاص والفحم بعدها يتعود الفنان وتستمر يده في العمل ثم يبدأ الرسم بالزيت، الفنون التشكيلية كان موقعها السابق في القبلة مقابل ساحل البحر الذي يسمى اليسرة
     

مشاركة هذه الصفحة